أخبار عاجلة
الإمام الخامنئي يخاطب "الشباب العرب" باللغة العربية والمظاهرات تعم أرجاء ايران في يوم القدس
الإمام الخامنئي يخاطب "الشباب العرب" باللغة العربية والمظاهرات تعم أرجاء ايران في يوم القدس

الإمام الخامنئي يخاطب “الشباب العرب” باللغة العربية والمظاهرات تعم أرجاء ايران في يوم القدس

منظمة الحقيقة- ألقی «الإمام السید علي الخامنئي» منذ أيام وخلال مراسم إحياء الذكرى السنوية التاسعة والعشرين لرحيل مؤسس الجمهورية الإسلامية الإيرانية الإمام الخميني(ره) کلمة هامة حول مفجر الثورة الإسلامية.

أکد آية الله الخامنئي: إن إمامنا العظيم إستطاع أن يزيل الحكومة الطاغوتية الموروثة وأن يهزم مؤامرات الأعداء للقضاء على النظام الإسلامي.

و في ختام خطبته، تکلم الإمام خامنئي مخاطباً الشباب العرب باللغة العربیة عن “یوم القدس العالمي” قائلاً:

« أحب أن أخاطب الشباب الغيارى العرب واقول لهم انتم ايها الشباب إن شعوبكم اليوم تعقد الأمل عليكم، واعدوا انفسكم لغد تنعم فيه بلدانكم بالحرية والتقدم والاستقلال.

إن الخضوع للهيمنة الاميركية وعدم اتخاذ موقف حازم وحاسم من العدو الصهيوني الغاصب والمواقف العدائية من الاخوة والتذلل للأعداء كل ذلك قد جعل من بعض الحكومات العربية عدوة لشعوبها، وانتم ايها الشباب تتحملون مسؤولية إلغاء هذه المعادلة الباطلة.

وادعوكم أيها الاعزة إلى أن تكونوا مفعمين بالامل والابتكار والعمل وبناء شخصياتكم.

المستقبل سيكون لكم ان كنتم انتم الذين يبنونه اليوم، ان بنيتم المستقبل فتنعمه سيعود عليكم، وثقوا بوعد الله عز وجل وهذا قوله سبحانه وتعالى يقرر بكل صراحة ووضوح “ام يريدون كيدا فالذين كفروا هم المكيدون”.

يوم الجمعة هو يوم القدس والدفاع فيه عن الشعب الفلسطيني المقاوم والمجاهد والمضحي هو خطوة رحبة على هذا الطريق.

ادعو الله تعالى لكم ولتوفيقكم ولبقاء صمودكم في هذا الطريق الواضح.

والسلام علیکم ورحمة الله وبرکاته ».

في حين عمت مظاهرات حاشدة الجمعة مدنا عربية وإسلامية إحياء لـ”يوم القدس العالمي”، الذي يوافق يوم الجمعة الأخير من شهر رمضان.

ففي إيران تظاهر الآلاف في تقليد سنوي حرص الإيرانيون على إحيائه في الجمعة الأخيرة من رمضان دعما لفلسطين.

وردد المتظاهرون في طهران والمدن الأخرى، هتافات “الموت لإسرائيل” و”الموت لأمريكا” وأحرقوا أعلام الدولتين، وأحرقوا مجسما للرئيس الأميركي دونالد ترامب مغطى بعلم إسرائيلي.

وفي مهرجان كبير في لبنان، قال الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله إن صفقة القرن تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية وتسليم القدس والمقدسات لإسرائيل. وأضاف أن المطلوب من الدول العربية والإسلامية ألا تنساق وراء الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وفي العراق، نظم آلاف العراقيين مسيرة شرق بغداد دعما للقضية الفلسطينية، وحمل المشاركون في المسيرة الأعلام العراقية والفلسطينية، وصوراً لشهداء فلسطينيين ممن ارتقوا خلال الأسابيع الماضية في غزة.

وفي العاصمة اليمنية صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون، انطلقت مسيرة في شارع الستين إحياء ليوم القدس، وأكد المشاركون أن القدس ستبقى عاصمة فلسطين، مشيرين إلى أن فلسطين ستبقى القضية المركزية للأمة.

وفي إسطنبول انطلقت من جامع الفاتح التاريخي مظاهرة شارك فيها مئات الأشخاص، إحياء ليوم القدس العالمي، وللتنديد بنقل السفارة الأميركية للقدس.

وفي باكستان، احتشد مئات الباكستانيين في العاصمة إسلام أباد وفي مدن أخرى للتظاهر إحياء ليوم القدس، وخلال التظاهرة في إسلام أباد أحرق المحتشدون دمية على شكل الرئيس الأميركي دونالد ترامب إضافة إلى حرق العلم الإسرائيلي.

ونظم مئات المسلمين في شمال الهند مظاهرات غاضبة بمناسبة يوم القدس العالمي. وخرجت مظاهرة حاشدة في مدينة “سريناغار” في إقليم كشمير عقب صلاة الجمعة، حيث جاب المشاركون الشوارع ورددوا شعارات تندد بأميركا وإسرائيل.

وفي ماليزيا، طالب متظاهرون الولايات المتحدة بمراجعة موقفها تجاه إسرائيل، في مذكرة سُـلمت للسفارة الأميركية بمناسبة مسيرة القدس، وشارك في المظاهرة ممثلون عن مختلف أطياف المجتمع الماليزي.

وفي غزة نظمت قوى وفصائل فلسطينية مهرجانا حاشدا قرب الحدود العازلة مع الاحتلال شرق مدينة غزة، وشارك في المهرجان الذي انطلق الجمعة بالتزامن مع فعاليات مسيرات العودة، قادة الفصائل الفلسطينية وجمع غفير من الشبان المشاركين في المواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي.

 

وفي السايق شهدت مدينة شيكاغو الأمريكية، مسيرة لدعم فلسطين، شارك فيها المئات من المحتجين على مجازر الجيش الإسرائيلي ضد الفلسطينيين في “مسيرات العودة” على حدود قطاع غزة.

وتجمع أمام مقر القنصلية الإسرائيلية في شيكاغو حوالي 300 شخص، مساء الجمعة بالتوقيت المحلي، ورددوا هتافات مناهضة لإسرائيل.

ورفع المحتجون الأعلام الفلسطينية وصور الشهداء الذين سقطوا في الهجمات الإسرائيلية، وساروا من أمام القنصلية حتى ساحة “دالي بلازا” قاطعين مسافة كيلو متر واحد.

وردد المتظاهرون خلال المسيرة هتافات من قبيل “الحرية لفلسطين”، و”إسرائيل مجرمة”، و”تحيا فلسطين”.

كما رفعوا لافتات كُتب عليها “قاطعوا إسرائيل”، و”القدس عاصمة فلسطين”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *