هل ستكون البحرين "روهينغا مصغرة"؟



هل ستكون البحرين

منظمة الحقيقة- تجددت التظاهرات في البحرين ضد اعتداءات السلطات على الحريات الدينية. وندد المتظاهرون باعتقال خطباء وأساتذة حوزات دينية وعشرات المواطنين.


منظمة الحقيقة- تجددت التظاهرات في البحرين ضد اعتداءات السلطات على الحريات الدينية. وندد المتظاهرون باعتقال خطباء وأساتذة حوزات دينية وعشرات المواطنين.




اعتداءات سلطات النظام في البحرين ومصادرة الحرية الدينية تثير غضب الشارع البحريني.


تظاهرات شعبية متواصلة منذ ايام تشهدها مناطق عدة تضامنا مع العلماء والرموز الدينية وتنديدا بانتهاك الحريات الدينية آخرها كان في منطقة ابو صيبع شمال البلاد.


المتظاهرون رفضوا التعرض لمراسهم الدينية بما فيها نزع الرايات واليافطات والتعرض للمعتقلين في السجون. كما نددوا باعتقال عشرات المواطنين والخطباء وأساتذة الحوزات الدينية والمنشدين ومسؤولي الحسينيات.


منتدى البحرين لحقوق الانسان افاد بان التعديات والتجاوزات شملت ثلاثة وثلاثين منطقة بحرينية مشيرا الى رصد مئة وخمسة واربعين انتهاكا توزعت بين ثمانية وعشرين استدعاء واعتقال العشرات.


وقال رئيس منتدى البحرين لحقوق الانسان باقر درويش:" 45 حالة توقيف تعسفي بعد توجيه تهم كيدية للموقوفين منها التحريض علی كراهية النظام، 34 مداهمة مخالفة للقانون لأسباب تتصل بممارسة الحريات الدينية، 39 حالة اعتقال تعسفي بينهم 3 أطفال".


درويش اكد رصد اكثر من سبعمئة مادة اعلامية تحرض على الكراهية واشار الى مصادرة وتخريب اليافطات العاشورائية في ثلاث وثلاثين منطقة.


وقال الاعلامي البحريني حسين يوسف:"نری أن وتيرة الاستهداف في النوع والاسلوب في تصاعد. هناك أزمة سياسية حقيقية تجعل السلطة تستمر في هذا النمط من الاستهداف بمعزل عن المحاسبة وبمعزل عن الرقابة".


واثارت هذه الانتهاكات قلق الشارع البحريني وسط تحذيرات من ان انفلات الاضطهاد الطائفي والتمييز الديني والإقصاء سيجعل من البلاد تدريجيا "روهينغا مصغرة"، كما يؤكد منتدی البحرين.



کلمات مفتاحية

هل ستكون البحرين "روهينغا مصغرة"؟

ارسال التعليق

تعليقات

التعليق

free website counter