أخبار عاجلة
غارات سعودية على الحديدة انتقاما لخسارتها
غارات سعودية على الحديدة انتقاما لخسارتها

غارات سعودية على الحديدة انتقاما لخسارتها

منظمة الحقيقة- واصل تحالف العدوان السعودي غاراته على مدينة الحديدة غربي اليمن بعد فشله في تحقيق أي تقدم بري. فيما نفت حركة أنصار الله ما يروجه اعلام التحالف بشأن عروض قدمها المبعوث الدولي مارتن غريفيث الى اليمن حول الوضع في المدينة.

وعجز حتى الآن عن تحقيق نتيجة مرضية في هجومه على الحديدة المنفذ بحري الوحيد تسيطر عليها حكومة الإنقاذ في صنعاء، يواصل التحالف السعودي غاراته على اليمن ليس اخرها غارتين على مطار الحديدة الدولي و اخرى على كسارة الشميري بمديرية باجل سبقتها خمسة عشر غارة على مديرية التحيتا وثلاث غارات أخرى من طائرة بدون طيار على منطقة رأس عيسى بمديرية الصليف.

سياسيا نفى عضو المكتبِ السياسي لحركة أنصار الله سليم المغلس ما تروجه وسائل إعلام مؤيدة للعدوان بشأن عروض قدمها المبعوث الأممي مارتن غريفيث الى اليمن حول الوضع في مدينة الحديدة.

واعتبر المغلس الإشاعات أكاذيب في اطار أجندة دول العدوان وتصعيدِها في الساحل الغربي، مشيراً الى أن غريفيث حاولَ خلالَ لقائه المكتب السياسي للحركة الاطلاع على رؤية صنعاء لتقديمِها الى مجلسِ الأمن الدولي، ونقل عن غريفيث تأكيده لا مجال لإخراج اليمن من أزمته إلا عبر الحلول السياسية في حزمة واحدة.

وزير الخارجية في حكومة الإنقاذ الوطني اليمني هشام شرف أكد أن الحكومة والمجلس السياسي الأعلى يدعمان المساعي الحميدة للوصول الى تسوية سياسية لوقف العدوان.

بدوره شدد مارتن غريفيث على الحل السياسي للأزمة واعتبره الخيار الوحيد لإنهاء معاناة اليمنيين.

رئيس المجلسِ السياسي الأعلى اليمني مهدي المشاط اكد ضرورة استعادة المؤسسةِالدفاعية دورها الريادي في حماية البلاد وشدد خلال اجتماع مع قيادات عسكرية على أهميةِ مواصلة التحشيد والتعبئة لردع الغزاة وتعهد المشاط بجعل العام الحالي عاما باليستيا واعدا بمواصلة إطلاق الصواريخ على السعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *