أخبار عاجلة
طبيب من مشفى دوما يفضح مسرحية الكيماوي
طبيب من مشفى دوما يفضح مسرحية الكيماوي

مشروعا قرارين روسي وأميركي بشأن دوما أمام مجلس الأمن للتصويت عليهما

منظمة الحقيقة- مشروع القرار الأميركي المزمع تقديمه إلى مجلس الأمن للتصويت عليه مساء اليوم الثلاثاء، والمتعلق بمزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في دوما السورية، وروسيا تنوي استخدام الفيتو ضده “بسبب اتهامه سوريا بانتهاك القرار 2118، وروسيا ترفض القرار الأميركي وتنوي تقديم مشروع قرار مستقل للتصويت.

خلال جلسة مجلس الأمن الإثنين لمناقشة الوضع في سوريا (أ ف ب)

حصلت الميادين على مشروع القرار الأميركي حول سوريا، والمزمع تقديمه إلى مجلس الأمن للتصويت عليه اليوم الثلاثاء، في وقت أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أنها سترسل بعثة لتقصي الحقائق إلى دوما في سوريا.

ويدعو المشروع الأميركي لإنشاء آلية تحقيق مستقلة مشتركة لمدة عام في مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في دوما، كما يطلب من سوريا التعاون التام مع هذه الآلية.

ويعبر مشروع القرار عن القلق من استخدام الأسلحة الكيميائية في دوما في 7 نيسان/ابريل الجاري، ويدين استخدام هذه الأسلحة.

كما يعتبر المشروع الأميركي أن امتلاك سوريا لأي أسلحة كيميائية يعد انتهاكاً للقرار 2118 (القاضي بنزع مخزون سوريا من المواد الكيميائية)، وانتهاكاً لعضوية سوريا في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

في نيويورك إن الولايات المتحدة تنوي طرح مشروع قرارها على التصويت في وقت لاحق مساء الثلاثاء.

في هذه الأثناء تحدث دبلوماسيون عن أن روسيا أبلغت أعضاء بمجلس الأمن رفضها مسودة القرار الأميركي بشأن إجراء تحقيق بشأن الكيميائي بسوريا، وأنها ستطرح مشروع قرار بشأن الكيميائي في سوريا للتصويت بعد تصويت المجلس على المشروع الأميركي.

إن مشروع القرار الروسي يدعو لإنشاء آلية تحقيق مشتركة من مستوى موضوعي ومن عدة مناطق جغرافية.

وأوضح أن التوقعات تشير إلى أن موعد الجلسة المخصصة للتصويت يُحدد عقب مشاورات يجريها مجلس الأمن وتتعلق بالبحيرات العظمى في أفريقيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *